أي وجع يعيشه هذا الجوهر ، يا الله أبكي كل مرة أستمع هذه الاغنية .. إني أصدقكم القول هذه المرة .. إني رقيق الى درجة مخزية .

3 Responses to “”


  1. 1 Blue 16 مارس 2010 عند 02:31

    مرحبا ايها الاخ الكريم القابع في ديار العم ساام .. في البدايه احب ان اعترف لك بموهبتك الفذة في صياغة و تسلسل الاحداث و احيي مخيلتك الواسعه ولكن ::و اسمحلي على صراحتي النقيه ..ارى بان اسلوبك في اختيار المفردات به نوع من القسوه و خصوصا بعض المفردات قد لايكون لها وقع جيد على بعض شرائح القراء ..اتمنى ان تمتلئ نصوصك القادمه بالجمال و التفاؤل و الرضااا !!
    سدد الله خطاك ..
    تحياتي…

  2. 3 قارئ الأفكار 9 أبريل 2010 عند 16:06

    عبادي متعب جداً
    كومة حزن هذا الإنسان ويعزف بلا رحمة
    لذيذ هو الحزن على أنغام عبادي الجوهر ومؤلم جداً مع كل نغمه على الوتر الثالث تطير بأرواحنا بعيداً وكأننا لم نرى جميل .
    تعب هي الحياة ويزيدها الجوهر ألم


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




تغريدة تويتر

رميتُ في الذاكرة

Blog Stats

  • 49,133 hits

%d مدونون معجبون بهذه: