بقايا غبار

الآن بِتُ أعْلم دونماً شكٍ يُزعزع اليقين التائه في زوبعة مُستجدات الأحداث. الآن فقط بعدما هَدأ العقلُ الساهر من ثورة الهذيان و عاود الخفقان للقلب الغارق في بحر الذكريات الحزينة. حقيقةٌ تجلت في لحظةِ إنعتاق وتجلي من عتمة الكذب والليل كئيبٌ والوقت جد حزين على أفول نيزكٍ مَر في الأفق المُضاء بـ رعشات النجوم المذعورة و الخائفة من نهوض الشمس عدوتها اللدود. وأنا قابعٌ في غرفةٍ سوداء كئيبة و منسيةٍ وسط مدينة لا تنام، أنفثُ الحزن من أعقاب سجائري و أرسم خيال امرأةٍ فاتنةٍ لا تشبهها النساء، والجروح الغائرة تصّعد أنفاسها إليها، ألوذ للبكاء و تُمطر سمائي دموع الألم الحارقة في مشهدٌ سينمائي صامتٌ مُعتق ووحيدٌ متكررٌ على امتداد شريطٍ حُفظَ على رفوف الذاكرة ولُف بـ رفقٍ و تأني.
كان ولمـ يكن غيره ، كان ولمـ يكن وحيداً. هائماً شارداً من بذاءات العالم، ساخراً من بئس حياتهم، مبتعداً عن شوائب ذمائمهم المطرودة و المقربة من الشياطين. في غياهب الغسق والضوء في خضام ، لمّا بلغ الأرق المزعج قمته و الحيرة الأنيقة عُنفوانها وقف في صمت أخرس عند رصيف ميناء المنبوذين حيث تنام الأجساد المنفية في لحظةٍ نزقة وبكى غير ذاتِ مرة، بكاءاً بلا دموع فأبدا لمـ يتغير شيء و أي شيء لن يتغير لكنه الآن أصبح أكثر عزلةً من أي وقتٍ آخر. فقط علبة السجائر و قلمٌ لا يكتب و حفنة أوراق بالية و ما تبقى لم يعد يعني شيئاً

0 Responses to “بقايا غبار”



  1. اكتب تعليقُا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




تغريدة تويتر

رميتُ في الذاكرة

Blog Stats

  • 49,413 hits

%d مدونون معجبون بهذه: